المحقق بلس

عمدة ليفربول يعلن اسلامه ما القصة؟ وهل جون اندرسون عمده ليفربول اعتنق الاسلام؟

عمدة ليفربول يعلن اسلامه.. تصدر عمدة مدينة ليفربول، محركات البحث، لليوم الثالث على التوالي.

وقد توالت الانباء، وتناولتها وسائل إعلام عالمية، بعد ان تصدر محركات البحث، لاعتناقه الدين الاسلامي، وإشهاره ذلك، في أحد المساجد.

وكثيرًا ما يتم تداول العديد من الأنباء، التي يتم انتشارها بصورة مكثفة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصةً وإن كانت مثل تلك الأمور تناقش مسائل عقائدية.

عمدة ليفربول يعلن اسلامه
عمدة ليفربول يعلن اسلامه

ويؤثر هذا بصورة كبيرة، على مصداقية ما يتم الترويج له، لذا ينصح بعدم تصديق أي ما يتم نشره، او مشاركته على المنصات المختلفة. 

هل جون اندرسون هو عمدة ليفربول ؟

وقد تحقق المحقق بلس، وفقًا واستنادًا، إلى المصادر الإعلامية الموثوقة، ان الفيديو الذي تم انتشاره، لـ عمدة ليفربول، لم يكن له وإنما كان لشخصًا يشبهه.

عمدة ليفربول يعلن اسلامه

ففي مقطع يديو متداول، كان قد رصدته العديد من المواقع، على صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة، ان جون اندرسون اعلن اسلامه.

الفيديو:

وينبغي دومًا، الرجوع إلى مصادر موثوقة، لتحري دقة ما يتم تداوله ونشره، لذا ينبغي عدم مشاركة مثل تلك الأمور، حتى لا تحدث بلبلة لا داعي لها.

هل جون اندرسون عمده ليفربول اعتنق الاسلام؟

وبتحري الدقة في الفيديو المتداول، بعد ان انتشر على صفحات مواقع التواصل، وقد تناولته العديد من الصفحات الكبرى، والتي رددت ان عمدة ليفربول، أشهر اسلامه، في أحد المساجد الكبرى.

قد اوضح الفيديو، ان جون اندرسون متواجدًا، داخل أحد المساجد، ويردد الشهادتين “أشهد الا إله إلا الله وأشهد أن محمد رسول الله”، وتقول بعض التقارير، ان الشخص الذي ظهر في الفيديو، لم يكن عمدة ليفربول، وإنما كان شخصًا شبيهًا له.

عمدة ليفربول يعلن اسلامه
عمدة ليفربول يعلن اسلامه

وقد تناولت هذه التقارير، العديد من المواقع الكبرى، التي أوضحت فيما بعد، ان جون اندرسون عمدة ليفربول، لم يعلن إسلامه، بحسب ما زعمت العديد من المواقع، او الصفحات، عن الفيديو المتداول، وإنما كان لشخصًا أخر يشبهه.

حقيقة عمدة ليفربول يعلن اسلامه

وقد تبين من التقارير الإخبارية المنشورة، ان الفيديو المتداول، ينفي حقيقة ما تم الترويج له بشأن عمدة ليفربول يعلن اسلامه، وان كل ما تم نشره غير صحيح في هذا الشأن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى