اخبار

سمكة يوم القيامة تتنبأ فعلا بالزلازل ولا الناس بتفتي.. وايه حقيقتها بزلزال اليابان

انتشار واسع عبر الانترنت، وشبكات التواصل الاجتماعي، عن ظهور سمكة يوم القيامة، التي عادت في الظهور مجددًا، ولُقبت لهذا اللقب، بسبب معتقد يباني. 

حيث عادت أسطورة “سمكة يوم القيامة”بعد انتشار واسع، إلى العالم في ظهور غير مُرحب به بحسب اليابانيون، الذين يعتبرونها كارثة. 

سمكة يوم القيامة وزلزال اليابان

تمثل سمكة يوم القيامة، والتي ظهرت يوم الاثنين الماضي، بعد وقوع كارثة زلزال اليابان المدمر، أهمية كُبرى، لدى بعض المعتقدات اليابانية.

سمكه يوم القيامه
سمكه يوم القيامه

كان بعد ان تم إجلاء عشرات الآلاف من الأشخاص من منازلهم في جميع أنحاء البلاد، ويبلغ عدد القتلى حاليا 48 شخصا بعد أن أثار زلزال قوي تحذيرات من حدوث تسونامي.

وبعد وقوع الزلزال المدمر، تضررت جزيرة هونشو الرئيسية في البلاد بشدة من الزلزال الذي بلغت قوته 7.6 درجة وأدى إلى موجات تسونامي بارتفاع متر واحد ضربت الساحل الغربي.

عن سمكة يوم القيامة 

سمكة يوم القيامة هي أسطورة يابانية قديمة تشير إلى أن مشاهدة سمكة مجدولة، وهي نوع من الأسماك أعماق البحار، هي نذير شؤم يشير إلى وقوع حدث كارثي، مثل الزلزال أو تسونامي.
صورة سمكة المجدافيفتح الرابط في نافذة جديدة.

سمكة المجداف

سمكة المجداف هي نوع من الأسماك العظمية تعيش في أعماق البحار في المحيط الهادئ. يمكن أن يصل طولها إلى 11 مترًا، مما يجعلها واحدة من أكبر الأسماك العظمية في العالم. لها جسم طويل ونحيل ورأس مسطح وأنف كبير. تتميز سمكة المجداف بزعنفاتها العريضة، والتي تشبه المجداف.

سمكه يوم القيامه
سمكه يوم القيامه

لا يوجد دليل علمي يدعم أسطورة سمكة يوم القيامة. ومع ذلك، فإن هذه الأسطورة منتشرة في جميع أنحاء اليابان. في عام 2011، تم العثور على سمكة مجدولة على شواطئ اليابان قبل زلزال توهوكو المدمر. أدى هذا الاكتشاف إلى إحياء أسطورة سمكة يوم القيامة.

نذير شؤم

هناك العديد من النظريات حول سبب اعتقاد الناس أن سمكة المجداف هي نذير شؤم، تشير إحدى النظريات إلى أن سمكة المجداف قد تكون حساسة للزلازل. قد تشعر الأسماك بتغيرات في المجال الكهرومغناطيسي قبل حدوث زلزال، مما يدفعها إلى الارتفاع إلى السطح.

نظرية أخرى هي أن سمكة المجداف قد تكون مجرد علامة على التغيرات البيئية. قد تكون الأسماك تبحث عن طعام أو موطن جديد بسبب تغير المناخ أو التلوث.

سمكة يوم القيامه
سمكة يوم القيامه

لا يزال سبب ارتباط سمكة يوم القيامة، او المجداف بالكوارث الطبيعية غير واضح. ومع ذلك، فإن هذه الأسطورة تستمر في الترويج للخوف والارتباك في جميع أنحاء العالم.

هل يوجد تنبؤ بالزلازل فعلًا؟ 

الجواب المختصر:

لا، لا يوجد حتى الآن طريقة موثوقة للتنبؤ بالزلازل.

الجواب المفصل:

يُعرف التنبؤ بالزلازل بأنه تحديد موعد ومكان وقوع زلزال. يُعد هذا هدفًا صعبًا للغاية، لأنه لا توجد علامة واضحة قبل حدوث زلزال. تميل الزلازل إلى الحدوث دون سابق إنذار، ويمكن أن تحدث في أي وقت وفي أي مكان.

هناك العديد من الطرق المختلفة التي يحاول العلماء من خلالها التنبؤ بالزلازل. تتضمن بعض هذه الطرق مراقبة النشاط الزلزالي، وقياس التغيرات في المجال الكهرومغناطيسي، ومراقبة سلوك الحيوانات. ومع ذلك، لم يتم العثور على أي من هذه الطرق حتى الآن لتكون موثوقة بشكل كافٍ للتنبؤ بالزلازل بشكل دقيق.

الجهود الحالية للتنبؤ بالزلازل:

يواصل العلماء البحث عن طرق جديدة للتنبؤ بالزلازل. تتضمن بعض المجالات البحثية الواعدة دراسة سلوك الزلازل الصغيرة، ومراقبة التغيرات في بنية الأرض، واستخدام الذكاء الاصطناعي.

إذا تم تطوير طريقة موثوقة للتنبؤ بالزلازل، فسيكون لها تأثير كبير على السلامة العامة. يمكن أن تساعد هذه الطريقة في إنقاذ الأرواح والممتلكات من خلال السماح للناس باتخاذ الاحتياطات قبل حدوث زلزال.

سمكة يوم القيامة
سمكة يوم القيامة

فما اشارت إليه حقيقة ظهور كارثة زلزال اليابان 2024، وعلاقة سمكة يوم القيامة بالتنبؤ به، غير حقيقي ولا يستند لأي أساس من الصحة.

الخلاصة:

لا يوجد حتى الآن طريقة موثوقة للتنبؤ بالزلازل. ومع ذلك، يواصل العلماء البحث عن طرق جديدة للتنبؤ بالزلازل، ونأمل أن يتم تطوير طريقة موثوقة في المستقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى