المحقق بلس

انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة لاستكمال مرحلة أخرى استعدادًا لجنوب لبنان

انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة.. نقلت الانباء العالمية، منذ ساعات ان قوات الكيان المُحتل، قد سحبت قواتها من داخل قطاع غزة بـ فلسطين المُحتـ ـلة.

انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة

ووفقًا لما نقلته وسائل الأنباء العالمية، ان انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة ، يأتي استعدادًا “للحرب” عند الحدود الشمالية مع لبنان حيث يستمر القصف المتبادل مع حزب الله، بينما قال إنه سحب كامل قواته من جنوبي قطاع غزة.

وتابعت البيانات المنشورة، ووفقًا لـ بي بي سي بالعربي، انه وفي بيان بعنوان “الاستعداد للانتقال من الدفاع إلى الهجوم” نشره الجيش الإسرائيلي، قال إنه “خلال الأيام الأخيرة تم استكمال مرحلة أخرى من استعدادات قيادة المنطقة الشمالية للحرب”، موضحاً أن هذه التدابير اللوجستية تسمح بـ”التجنيد الفوري لقوات الاحتياط عند الطوارئ ووصولها إلى خط الجبهة خلال فترة وجيزة مع كافة المعدات اللازمة للقتال”.

انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة
انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة

وأضاف بيان قوات الاحتلال عن انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة، أن “قادة الوحدات النظامية ووحدات الاحتياط جاهزون لاستدعاء وتزويد جميع المقاتلين المطلوبين بالمعدات خلال ساعات معدودة فقط، ثم نقلهم إلى خط الجبهة لأداء المهام الدفاعية والهجومية”.

وووفقًا لما يفعله الكيان العبري، قكانت قد شنّت إسرائيل فجر الأحد غارات جوية على محافظة البقاع في شرق لبنان، وفق ما أفاد مصدر مقرّب من حزب الله، فيما أكد الجيش الإسرائيلي قصف مواقع للحزب بعد ساعات من إسقاط طائرة مسيّرة إسرائيلية في جنوب لبنان.

يأتي هذا القرار من قوات الكيان الغاصب لأرض فلسطين، بعد نصف عام على اندلاع الحرب، سحب الجيش اسرائيل ليل الأحد، معظم قواته فى قطاع غزة، وشمل الانسحاب الفرقة 98 التي عملت خلال الأشهر الأخيرة في خان يونس.

انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة
انسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة

وبحسب ما ورد عن صحيفة يديعوت أحرونوت نقلا عن مصادر بجيش اسرائيل بإمكاننا العودة إلى خان يونس إذا لزم الأمر، وأضاف الجيش نستعد لمواصلة العمليات ضد حماس التي لم نتعامل معها بدير البلح ورفح.

وأضافت التقارير الإعلامية، انانسحاب الجيش الاسرائيلي من غزة، بمثابة علامة على انتقال السلطة إلى المرحلة الثالثة والأقل عنفا من القتال في غزة وهي تشمل المزيد من الغارات المستهدفة والمتكررة، كما حصل مؤخرا على مستشفى الشفاء في مدينة غزة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى