اخبار

الأمين العام للأمم المتحدة يفتح النار على اسرائيل ويُدين الاحتلال في الحرب على غزة

الأمين العام للأمم المتحدة.. الغت سلطات الاحتلال الغاشم، اجتماعها مع جلعاد إردان غوتيريش، بشكل غير رسمي، في تغريدة لـ وزير خارجية اسرائيل، على وسائل التواصل، قائلًا، في منشوره: «”لن أجتمع مع الأمين العام للأمم المتحده. بعد مذبحة 7 تشرين الأول/ أكتوبر، لا يوجد مكان لمقاربة متوازنة. يجب محو حماس من على وجه الكوكب!”».

فيبدوا أن امين عام الأمم المتحدة، في جلسة مجلس الأمن، لمناقشة الوضع الطارئ، لما تعانية غزة، من قصف وعدوان، من الكيان المُحتل، أدان اسرائيل بشكل قاطع، وذلك وفقًا لردة الفعل، التي قام بها الجانب الاسرائيلي فيما بعد.

تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة
تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة

ووفقًا للتقارير الإعلامية والخبرية المنشورة، فقال وزير الخارجية الإسرائيلي إيلي كوهين، الثلاثاء، إنه لن يجتمع مع الأمين العام للأمم المتحدة، بعد أن انتقد أنطونيو غوتيريش القصف الإسرائيلي على غزة.

الأمين العام للأمم المتحدة مهدد بالاستقالة

وبحسب ما قاله كوهين بشأن الامين العام للأمم المتحدة، في منشور على وسائل التواصل الاجتماعي، الثلاثاء: “لن أجتمع مع الأمين العام للأمم المتحدة. بعد مذبحة 7 تشرين الأول/ أكتوبر، لا يوجد مكان لمقاربة متوازنة. يجب محو حماس من على وجه الكوكب!”.

جلسة مجلس الأمن

وقال غوتيريش، في كلمته أمام مجلس الأمن الدولي في نيويورك، الثلاثاء، إنه “يشعر بقلق عميق إزاء الانتهاكات الواضحة للقانون الإنساني الدولي التي نشهدها في غزة”.

وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة: “حماية المدنيين لا تعني الأمر بإجلاء أكثر من مليون شخص إلى الجنوب، حيث لا مأوى ولا طعام ولا ماء ولا دواء ولا وقود، ثم الاستمرار في قصف الجنوب نفسه”.

اسرائيل ليست فوق القانون الدولي

وتابع أمين عام الأمم المتحدة في تصريحاته عن غزة قائلا: “دعوني أكون واضحًا: لا يوجد طرف في نزاع مسلح فوق القانون الإنساني الدولي”.

الأمين العام للأمم المتحده
الأمين العام للأمم المتحده

ورد كوهين وزير خارجية الكيان المُحتل، على الامين العام للأمم المتحدة، الذي كان حاضرًا أيضًا في القاعة، على غوتيريش قائلا: “في أي عالم تعيش؟ بالتأكيد، هذا ليس عالمنا”.

ويحسب التصريحات الإعلامية، فدعا السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة جلعاد إردان غوتيريش إلى “الاستقالة فورًا” بعد تصريحاته. وكتب إردان على وسائل التواصل الاجتماعي أن غوتيريش “ليس مناسبا لقيادة الأمم المتحدة”.

الأمين العام للأمم المتحدة
الأمين العام للأمم المتحدة

وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة إردان: “الإسرائيليون منزعجون من خطاب الأمين العام الذي قال إن العنف في غزة لم يحدث من فراغ”، وأن الفلسطينيين يتعرضون لـ 56 عامًا من “الاحتلال”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى